الكاف ردًا على الأهلي: النهائي من مباراة واحدة في المغرب


 



جدد الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "كاف"، اليوم الخميس، تأكيده أن نهائي دوري الأبطال سيقام على ملعب محمد الخامس، في مدينة الدار البيضاء المغربية، رغم احتجاج الأهلي واتحاد الكرة المصري على هذا القرار.
وكان الأهلي قد هزم وفاق سطيف الجزائري (4-0) ذهابًا بالقاهرة، لحساب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا، بينما عاد الوداد المغربي من أنجولا منتصرًا (3-1) على بيترو أتلتيكو.
وأعلن الكاف مؤخرًا أن المباراة النهائية للبطولة ستقام على ملعب محمد الخامس، وهو معقل الوداد، الأمر الذي يعتبره الأهلي مخلًا بمبدأ تكافؤ الفرص.
وقال الكاف في بيانه الصادر اليوم: "تلقى الاتحاد الإفريقي لكرة القدم رسالة من وزارة الشباب والرياضة المصرية، تشير إلى طلب الاتحاد المصري لكرة القدم والأهلي استضافة نهائي دوري أبطال إفريقيا".
 
وأضاف: "يقدّر الكاف ويفهم تمامًا الشكاوى والمخاوف التي أثارها الأهلي والاتحاد المصري لكرة القدم، ويلتزم بمبادئ الإنصاف والعدالة والمساواة بين جميع الأندية والاتحادات الأعضاء".


وأكمل: "مع ذلك، كان الكاف ملزمًا بالالتزام بالقرار الذي اتخذته قيادة الكاف السابقة في يوليو (تموز) 2019 وتنفيذه، وهو أن نهائي دوري أبطال إفريقيا سيكون من مباراة واحدة، بدلًا من النهائي المعتاد ذهابًا وإيابًا".
 
وتابع: "علاوة على ذلك، فإن الكاف ملزم أيضًا بقواعد الكاف والفيفا، التي لا تسمح بتغيير قواعد المنافسة بمجرد انطلاقها".
وأردف الاتحاد القاري: "كان المغرب والسنغال هما البلدان الوحيدان، اللذان استوفيا معايير عرض البلد المضيف، بعدما طلب الكاف من الاتحادات الأعضاء، البالغ عددها 54، تقديم عروض لاستضافة نهائي دوري الأبطال.. ولم تقدم مصر عرضًا".
 
وواصل: "قدمت جنوب إفريقيا ونيجيريا وثائق تعرب عن اهتمامهما باستضافة النهائي، لكنها لم تستوف معايير البلد المضيف لتقديم العطاءات".
واستكمل الكاف: "قدمت مصر عرضًا لاستضافة نهائي بطولة الكونفيدرالية، لكنها لم تف بمعايير البلد المضيف.. ومنح الاتحاد الإفريقي لكرة القدم بعد ذلك نهائي دوري أبطال إفريقيا للمغرب، بعد أن سحبت السنغال عرضها".
 
وأتم: "كما ذكرنا سابقًا، هناك مناقشات جارية حاليًا داخل الكاف، للعودة إلى نظام الذهاب والإياب في النهائي لتحديد الفائز بدوري أبطال إفريقيا، بدلًا من إقامة النهائي من مباراة واحدة".

تعليقات