صفقة ضخمة وشيكة بين برشلونة والسيتي


 








كشف تقرير صحفي إنجليزي، اليوم الثلاثاء، عن صفقة تبادلية ضخمة وشيكة بين برشلونة ومانشستر سيتي، هذا الصيف.

ونجح برشلونة في الحصول على خدمات ثنائي السيتي، سيرجيو أجويرو وإريك جارسيا، مجانا، بعد انتهاء عقديهما في ملعب الاتحاد.

ورغم ذلك، يبدو أن برشلونة لم يكتف بضم هؤلاء من صفوف بطل البريميرليج، ويضع عينه على لاعبين آخرين.

وبحسب صحيفة "تايمز" البريطانية، فإن الصفقة التبادلية ستشمل نقل الثنائي برناردو سيلفا وجواو كانسيلو إلى برشلونة، مقابل انضمام الثنائي سيرجيو روبرتو وعثمان ديمبلي إلى مانشستر سيتي.

وأضافت الصحيفة "تمت مناقشة هذا المقترح خلال مقابلة جمعت خوان لابورتا رئيس برشلونة، ومعه ماتيو أليماني المدير الرياضي، مع بيب جوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي، خلال بطولة كأس الأساطير للجولف بمايوركا".

وأوضحت الصحيفة، أن ترحيب الناديين بعقد تلك الصفقة ليس رياضيًا فقط، وإنما اقتصاديًا أيضًا، من أجل موازنة الحسابات، وهو الأمر الذي من شأنه تجنب المزيد من الخسائر في سنة مالية سلبية بسبب فيروس كورونا.

ورغم أهمية تلك الأسماء في الناديين، إلا أن الصحيفة أشارت إلى أن لدى سيلفا وكانسيلو الرغبة في الانتقال إلى كامب نو، رغم امتداد عقديهما لصيف 2025.

نفس الأمر بالنسبة لسيرجيي روبرتو، الذي يعد لاعبا مميزا بالنسبة لبيب جوارديولا، وأبدى إعجابه به في الكثير من المناسبات.

في حين ينتهي عقد عثمان ديمبلي في كامب نو، في ختام الموسم المقبل، وسيكون مكسبا كبيرا لبرشلونة التخلص منه في صفقة تبادلية هذا الصيف.

ويملك البرتغالي خورخي مينديز، وكيل الثنائي برناردو سيلفا وجواو كانسيلو، علاقة رائعة مع خوان لابورتا، رئيس برشلونة، وبالتالي لا توجد أي أزمة بالنسبة لهذا الثنائي.

بينما سيكون على برشلونة ضرورة إقناع لاعبيه بقبول تلك العملية، باعتبار أنهما يمكنهما التفاوض على مستقبلهما بحرية، بحلول يناير/ كانون الثاني المقبل.

تعليقات