-->

مدرب بلجيكا يزيد الغموض حول مشاركة دي بروين في اليورو


 








حدد روبرتو مارتينيز، مدرب المنتخب البلجيكي، موقف نجمه كيفين دي بروين من المشاركة في المباراة الأولى للشياطين الحمر في يورو 2020 أمام روسيا، يوم 12 يونيو/ حزيران الجاري.

وتعرض دي بروين لكسور في الوجه في التحام مع مدافع تشيلسي أنطونيو روديجير، في نهائي دوري أبطال أوروبا الذي خسره مانشستر سيتي يوم السبت الماضي.

ولا يحتاج دي بروين لإجراء جراحة، لكن لا يعرف مارتينيز موعد عودة اللاعب.

وقال المدرب بحسب ما نقل موقع سكاي سبورتس: "من غير المحتمل أن يكون دي بروين جاهزا للمباراة الأولى، وبالتالي على من سيعوضه أن يظهر استعداده جيدا".


وأضاف: "اتخذنا قرارنا بشأن القناع الذي سيرتديه، سيكون مماثلا لذلك الذي ارتداه يان فيرتونخين من قبل، نحن راضون عن ذلك".

وتابع: "يمكن القول أنه حتى الأسبوع المقبل لن نعرف مدى جاهزية دي بروين، الآن نسمح له بالاسترخاء، هناك احتمالية لمشاركته في اليورو".

وأردف قائلا: "لكن لا نعرف متى، من المبكر الإجابة عن هذا السؤال، نحتاج أولا الحصول على الضوء الأخضر من الفريق الطبي".

وبعد مواجهة روسيا، تواجه بلجيكا الدنمارك يوم 17 يونيو/ حزيران قبل أن تختم مباريات المجموعات الثانية بلقاء فنلندا يوم 21 من الشهر نفسه.