-->

نيمار يبطئ مفاوضات التجديد لباريس


 









قال تقرير صحفي، إن البرازيلي نيمار نجم باريس سان جيرمان، أبطأ المفاوضات مع ناديه الفرنسي لتجديد عقده خلال الساعات الماضية.

وكان نيمار على أعتاب توقيع عقد جديد يمتد حتى يونيو/حزيران 2026، لكنه قلل من وتيرة المفاوضات مع إدارة باريس، في انتظار معرفة تحركات برشلونة، بحسب صحيفة "ليكيب".



ويُعد ليونيل ميسي، أقرب للبقاء مع فريقه برشلونة، ورفض العرض الفلكي من باريس سان جيرمان، كما أن الفريق الفرنسي ودع دوري الأبطال من نصف النهائي ضد مانشستر سيتي، وهي أمور ساهمت في قرار نيمار بإبطاء المفاوضات.

وينتهي عقد نيمار الحالي في يونيو/حزيران 2022، والذي أعلن قبل أشهر أنه سيلعب مع ميسي الموسم المقبل، ولم يُخف أبدًا رغبته في العودة للبارسا مرة أخرى.

وأشار التقرير، إلى أن نيمار قبل اتخاذ أي خطوة حاسمة في مستقبله، سينتظر لمعرفة خطة برشلونة.