صلاح: جمهور ليفربول أصابني بخيبة أمل.. وكلوب يغضبني أحيانا


 



تحدث المصري محمد صلاح، نجم ليفربول، عن سبب غضبه أحيانا من مدربه الألماني يورجن كلوب.

وقال صلاح، في تصريحات أبرزها موقع "ليفربول إيكو" البريطاني: "إنه مدرب رائع لنا جميعا، ونتمتع بعلاقة رائعة معه، لذا أعتقد أنه لعب دورا كبيرا مع النادي في الفوز بالألقاب".



وأضاف: "أعتقد أن كلوب يعرف كيف يسعد كل من في الفريق، لكنه أحيانا يغضبني.. إنه يعرف ذلك!".

وعندما سئل عن سبب ذلك، قال: "لأنه أخبرني أنه ليس طبيعيا أن ألعب كل دقيقة في الدوري الإنجليزي، لكنني أقول دائما (انظر.. إذا نجحت في التعافي بشكل جيد، وسار كل شيء بشكل رائع، فلماذا لا؟).. لكنني أفهم موقفه".

وواصل: "خيبة الأمل في الجولة الأخيرة من البريميرليج؟ يمكنك أن ترى الوضع في الصورة التي أرسلها لي صديقي، عندما احتفلت بهدفي ضد وولفرهامبتون، لقد احتفلت بطريقة جنونية".

وأردف: "بعد أن احتفلت سألت الجماهير على الفور عن النتيجة (مان سيتي ضد أستون فيلا)، وقالوا لي 3-2".

واستطرد: "سألت الجماهير، لأنني عندما دخلت أرض الملعب سألت اللاعبين الذين يقفون خلف مقاعد البدلاء عن النتيجة وقالوا إن أستون فيلا متقدم 2-0".

واسترسل: "كان فيلا في طريقه للفوز، اعتقدت أنه ربما يسجل السيتي هدفا أو اثنين، لذا فإني هدفي سيساعد على الفوز بالدوري".

واستمر: "كنت أحتفل لأننا فزنا بالدوري، حتى تلك اللحظة التي عرفت خلالها النتيجة من الجمهور، وقالوا لي 3-2 لمانشستر سيتي".

وختم: "أصيب كل من في غرفة الملابس بخيبة أمل كبيرة عقب المباراة، لقد أصبت بخيبة أمل حقا، لكن هذه كرة قدم وعليك تقبلها".

تعليقات