أكد تقرير صحفي إيطالي، اليوم الجمعة، أن كلمات البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم يوفنتوس، على مواقع التواصل الاجتماعي أثارت قلق السيدة العجوز.

وكتب رونالدو، بيانًا على التواصل الاجتماعي مؤخرًا بشأن الأنباء التي ربطته بالانتقال إلى أكثر من نادٍ.

ووفقًا لصحيفة "توتو سبورت"، فإن اليوفي لا يشعر بالطمأنينة، لأن بيان رونالدو لم يتضمن قوله "سأبقى في يوفنتوس".

وأشارت الصحيفة الإيطالية إلى أنه كلما مر الوقت، كلما قلت فرص رونالدو في الرحيل عن السيدة العجوز، لأن الميركاتو سينتهي بعد 11 يومًا.

وأوضحت أنه حتى الآن، لا توجد دلائل على رحيل رونالدو، بعد أن أوضح يوفنتوس سبب غياب اللاعب البرتغالي عن الودية الأخيرة.

وقالت الصحيفة إن استبعاد رونالدو من لقاء أودينيزي - إن حدث - سيكون دليلًا قويًا على رحيل اللاعب عن يوفنتوس.

وأضافت أن خورخي مينديز، وكيل رونالدو، لم يجر حتى الآن، أي اتصالات بمسؤولي يوفنتوس.