يعتقد مسئولو ريال مدريد، أن إصابة مدافعهم الفرنسي رافائيل فاران بفيروس كورونا، جاءت أثناء تواجده مع منتخب فرنسا خلال فترة التوقف الدولية الأخيرة.

وأعلن ريال مدريد رسميًا، اليوم الثلاثاء، استبعاد فاران من قائمة مباراة ليفربول في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أووربا، بعد التأكد من إصابته بفيروس كورونا، وذلك قبل ساعات من المباراة.

وبحسب موقع "ديفينسا سينترال" المقرب من ريال مدريد، فإن مسؤولي الميرنجي يعتقدون أن إصابة فاران جاءت خلال فترة التوقف الدولي، ومشاركته مع فرنسا في 3 مباريات ضمن التصفيات المؤهلة لمونديال 2022.

وأضاف التقرير، أن مسؤولي ريال مدريد مقتنعون بأن مسحة فاران، التي جاءت سلبية بعد العودة من فترة التوقف الدولي، كانت خلال فترة حضانة الفيروس، قبل أن تتحول لإيجابية.

وتسببت إصابة فاران في أزمة كبيرة لريال مدريد، قبل لقائي ليفربول في دوري الأبطال وبرشلونة في الليجا، حيث جاءت في توقيت حساس يفتقد فيه الميرنجي لخدمات سيرجيو راموس وداني كارفاخال.